الأسس القانونية

الأسس القانونية

Arbeitgeber: Rechtliche Grundlagen

Show all answers
Hide all answers
  • ما هي الأسس أو الثوابت القانونية لمواطني الأتحاد الأوروبي التي تأخذ بعين الأعتبار؟

    حرية حركة العمال هي الأساس القانوني لسوق العمل المشترك داخل الاتحاد الأوروبي. ونص عليه في المادة 45 من "معاهدة عمل الاتحاد الأوروبي"* ويضمن الحق لكل مواطن في الاتحاد الأوروبي بما يلي:
    - التقدم بطلب على أي وظيفة عرضت داخل الاتحاد الأوروبي
    - التحرك والإقامة بحرية داخل أراضي الدول الأعضاء خلال العمل
    - البقاء  داخل أي دولة من الدول الأعضاء حتى بعد انتهاء العمل

    وعلاوة على ذلك، فإن حرية الحركة تنظم إنهاء عدم المساواة في المعاملة على أساس الجنسية في العمل والأجر وظروف العمل الأخرى

    بسبب المعاهدات الثنائية قد تم توسيع حرية التنقل لتشمل أيسلندا وليشتنشتاين والنرويج وسويسرا. وهذا يعني يسمح للمواطنين من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي من أيسلندا وليشتنشتاين والنرويج وسويسرا العمل في ألمانيا دون الحصول على تصريح الإقامة أو العمل. وبالتالي التمتع بنفس  ظروف العمل الخاصة بالعمال الألمان

    بغض النظر عن حرية حركة العاملين الأساسية يوجد هناك في بعض البلدان متطلبات قانونية لبعض المهن التي تنظم ممارستها. وهذا يشمل في ألمانيا المهن الأخرى مثل (الممرضين و راعيين المسنين، والمعلمين، والأطباء، والمحامين). و من اجل العمل بهذه الحرف المنظمة (الخاضعة للوائح) بالمؤهلات المكتسبة في الخارج ينبغي عليك تعديل الشهادات

    (AEUV) Vertrag über die Arbeitsweise der Europäischen Union *

  • ما هي الأسس القانونية التي يجب ان تاخذ بالإعتبار لرعايا دول العالم الثالث؟

    يجب على رعايا دول العالم الثالث (المواطنات و المواطنين الذين ليسوا من دول الاتحاد الأوربي والذين ينحدرون من إيسلندا و ليشتنشتاين والنروج و سويسرا) أن يراعو الشروط القانونية الشاملة كما هو الحال في المجموعة المذكورة أعلاه من الأشخاص. رعايا دول العالم الثالث المذكوريين سالفاً يحتاجون إلى تصريح إقامة للبقاء فترة أطول في ألمانيا لغرض العمل. و ينظم اصدار هذا اللقب (السند) من قبل قانون الإقامة وتشريع العمل

    يستطيع الكوادر الفنية من رعايا دول العالم الثالث أن يتقدموا للحصول على تصريح الإقامة للعمل فيما اذا كان لديهم عرض عمل ملموس الذي يجب أن يقدم مع طلب التأشيرة قبل موعد الوصول المرتقب في القنصلية الألمانية. السفارة أو القنصلية يرسلون بدورهم هذا الطلب بعد ذلك إلى سلطات إدارة شؤون الأجانب في مكان الإقامة المستقبلي (للشخص) في ألمانيا

    لأنه إلى جانب الإقامة ورخصة العمل تطلب سلطات إدارة شؤون الأجانب فيما بعد من المركز الدولي و خدمات التوظيف* للوكالة الاتحادية للعمل إستصدار ترخيص العمل. يتحقق المركز الدولي و خدمات التوظيف* للوكالة الاتحادية للعمل كجزء من الأولويات ما إذا كان منح تصريح عمل ممكن و يبلغ النتيجة لسلطة شؤون الاجانب المختصة. يمكن أن تتم هذه الخطوة بالفعل في وقت مسبق بناء على طلب صاحب العمل، بحيث يتم تقصير المدة الزمنية نوعاً ما

    إعتماداً على قرار المركز الدولي و خدمات التوظيف* للوكالة الإتحادية للعمل يقييم مكتب شوون الأجانب طلب التأشيرة إما سلباً أو إيجاباً و يرسلها بدوره إلى البعثة الدبلوماسية، التي أصدرت تأشيرة للإقامة لعدة أشهر في حالة التقييم الإيجابي. وهذا فقط من أجل الفيزا وهذا يترتب على المهني بعد سفرها إلى ألمانيا أن يتقدم بطلب تصريح إقامة من شؤون الأجانب المسؤول عنه

    بالطبع هناك إستثناءات والتي يمكن من خلالها تقصيرهذه العملية على سبيل المثال لدى الخريجين الذين يستطيعون الحصول على البطاقة الزرقاء للإتحاد الأوروبي في المهن الموجودة بالقائمة الإيجابية (المهن مع الاحتياجات المتزايدة) أوخريجي الجامعات الألمانية مما كان بالطبع وراء الحاجة إلى الإعتراف (التعديل) المهني في المهن التنظيمية (الموجودة باللوائح)

    ZAV *

  • ما هي الأسس القانونية التي على اللاجئين أخذها بعين الاعتبار؟

    يمكن أن يكون الوضع (القانوني) للاجئين الذين تقدموا بطلبات للحصول على اللجوء في ألمانيا مختلفاً جداً التي هي ذات الصلة إلى وصول سوق العمل من هؤلاء الأشخاص

    قد تتناول في المقام الأول الإعتراف بطالبي اللجوء الذين تم بالفعل الرد الإيجابي لطلب لجوءهم و لديهم حق الوصول غير المقيد إلى سوق العمل. وعلاوة على ذلك إن الاشخاص الذين لديهم تصريح إقامة مؤقت وما زالوا في إجراءات اللجوء وكذلك الأشخاص الذين لديهم اقامة موقتة و تم رفض طلب لجوءهم و ايضاً قد تم تعليق ترحيلهم. هذا مفاده أن الأشخاص الذين لديهم تصريح الإقامة المؤقتة أوالإقامة بعد ثلاثة أشهر من الإقامة في ألمانيا محدودية الوصول إلى سوق العمل. وهذا يعني أنهم بحاجة من أجل العمل إلى الحصول على إذن من مكتب شؤون الأجانب المسؤول عنهم. ثانيا يجب أن يتم فحص الأولوية أيضا وفحص شروط العمل

    في حين ان فحص الاولوية يلغى بعد 15 شهرا من الإقامة في ألمانيا، بينما ينتهي أختبار سوق العمل بعد مرور 4 سنوات من الإقامة في ألمانيا. من المهم أيضاً أن نعرف أن فحص ظرف العمل و تحديد الأولويات لن يتم فحصها إلا إذا طلب مكتب شؤون الأجانب ذلك

    يحتاج بعض أنواع العمل إلى موافقة مكتب شؤون الأجانب لكن النظر في ظروف العمل وتحديد الأولويات لا تكون ضرورية. هذه الأنواع من العمل تتضمن ما يلي

    التدريب المهني
     التدريب للأغراض التعليمية
     الخدمات التطوعية
     توظيف العمال من ذوي المهارات العالية

    لا يسمح للاجئين الحاصلين على اقامة لمدة3  اشهر بالعمل و حتى  اذا كانت تلك الوظائف شاغرة هذا يعني  أنهم لا يسمح لهم بالعمل خلال الثلاث الأشهر الأولى

    علاوة على ذلك يوجد هناك محظورات عمل وأعمال غير ممكنة. حظر العمل يكون للأشخاص الذين لديهم إقامات مؤقتة و الذين لهم بيانات خاطئة أو غير كافية عن هويتهم أو جنسيتهم. الأشخاص الذين لديهم إذن إقامة مؤقت أو وثيقة السماح بالإقامة المؤقتة لا يسمح لهم  بالعمل بأول 4 سنوات من الإقامة كعمال مؤقتين